عبد الحميد حسن: الأهلي يستحق مدرب أفضل من كولر.. وقلق على الفريق في مونديال الأندية

koragoal
koragoal ديسمبر 3, 2023
Updated 2023/12/03 at 10:11 صباحًا

تحدث عبد الحميد حسن لاعب الأهلي السابق، عن مستوى المارد الأحمر أمام يانج أفريكانز التنزاني، مُشيرًا إلى أنه يخشى على الفريق في كأس العالم للأندية.




وتعادل الأهلي مع يانج أفريكانز بهدف لمثله، في المباراة التي جمعتهما، أمس السبت، على ملعب الأخير، في الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا.







وقال عبد الحميد حسن في مداخلة عبر برنامج “بلس 90″، على قناة “النهار”: “الأهلي أعجبني جدًا أمام يانج أفريكانز، في المُجمل الأداء 70% في كل المباريات، لكن المشكلة في إهدار الفرص، وكولر بدأ يركز رغمًا عنه مع الرأي العام وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن تأخير التغييرات، وهذا سيؤثر سلبًا عليه”.

وتابع: “الأهلي استحوذ على معظم فترات المباراة، وقدم شوطًا ثانيًا نموذجيًا، وإهدار الفرص نتيجة عدم ثقة من اللاعبين، في مباراة يانج أفريكانز تحديدًا كان هناك عدم ثقة وخوف، طاهر وديانج وكهربا أهدروا فرص، لكن الفريق شكله أفضل”.

طالع أيضًا | شادي محمد: التدوير الكثير يؤثر على الأهلي.. ونعاني في إفريقيا لهذا السبب

وأضاف: “أقرب شخص للاعبين هو المدير الفني، وهو المسؤول عن النتائج، أنا لدي علامات استفهام على كولر وأتحدث فيها منذ فترة طويلة، الأهلي والزمالك يستحقان مدربين أفضل من ذلك، لماذا نرضى بأقل الجيدين”.

وواصل: “لماذا أداء الأهلي مُتغير ولا يوجد استقرار فني، واللاعبون يحصلون على إجازات كثيرة ومشاكل في الفريق؟، أي مدرب تولى تدريب المارد الأحمر حصل على اخبار جول كورة، لكن نحن نتحدث عن استمرارية الفريق والفوز في كل لقاء”.

وأردف: “يانج افريكانز فريق جيد، والأهلي وصل وأهدر فرصًا كثيرة بسبب خوف اللاعبين، أنا قلق على النادي جدًا في كأس العالم للأندية، لعدم وجود استقرار فني، ولا يوجد مهاجم صريح، وللأسف موديست لن يفعل شيئًا، ولن يستطيع مُجاراة القوة البدنية في المونديال”.

واختتم: “كلنا تورطنا في موديست، وللأسف كولر سيضمه في كأس العالم للأندية لأنه مهاجم صريح ولا يوجد غيره مع صلاح محسن، لكنه لن يستطيع أن يؤدي بدنيًا في البطولة”.

ومن المقرر أن يلتقي الأهلي مع الفائز من مباراة الاتحاد السعودي وأوكلاند سيتي، في مونديال الأندية، يوم الجمعة الموافق 15 ديسمبر المُقبل.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *